ثقافة وفن

الثلاثاء - 16 أكتوبر 2018 - الساعة 10:33 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنيه /متابعات


في عيد "الهالوين" هذا العام، عاد السفاح "مايكل مايرز" ليجسد معنى الخوف داخل كل واحد منا، حيث عادت هذه الشخصية من جديد إلى شاشات السينما ليفزع المشاهدين..
بعد مرور 40 عاما على "رائعة" المخرج "جون كاربنتر" والمنتج السوري الراحل، مصطفى العقاد، الشهيرة "هالوين"، والتي تتناول سفاح مختل عقليا منذ الصغر، يتخفى وراء قناع أبيض مخيف، ويرتكب جرائم بشعة في عيد "الهالوين"، يقوم المخرج "ديفيد غوردن غرين" في 2018 بإحياء "أسطورة الرعب" الشهيرة من جديد، في فيلم سيطرح في دور العرض تزامنا مع احتفال العالم هذا العام بعيد "الهالوين"، والذي يرصد ما جرى مباشرة بعد أحداث الفيلم الأصلي من إنتاج 1978..

الجدير بالذكر، أن "غرين" لم يختر أي أرقام يونانية لفيلمه الجديد، على غرار فيلم "Halloween H20" من إنتاج 1998، المنتمي لسلسلة أفلام الرعب الشهيرة، بل تجاهل كل الأجزاء التسعة التي تم إنتاجها في السابق، بالإضافة إلى كل "إعاداته السينمائية"، واستقر بكل بساطة على نفس اسم الفيلم الأصلي "هالوين" عنوانا لفيلمه الجديد..