ثقافة وفن

الجمعة - 12 أكتوبر 2018 - الساعة 07:56 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنيه /متابعات


في وقتٍ تجري فيه الاستعدادات داخل أروقة شركة "روتانا" للتحضير لاحتفاليّتين للفنانة إليسا، الأولى توقيع ألبوم "إلى كل اللي بيحبوني" بحضور محبيها، والثانية مؤتمر ضخم كان من المقرّر أن تدعو إليه الشركة الصحافة العربية، للاحتفال بنجاح الألبوم وشفاء الفنانة من المرض، يبدو أن العلاقة بين الشركة ونجمتها المدلّلة تمرّ بمرحلة دقيقة، قد تسفر عن قطيعة.
فقد فوجئت إليسا بإعلان "روتانا" عن توقيع عقدٍ مع شركة Deezer يقضي بحذف كل أغاني نجوم الشركة عن القناة الخاصّة بها على اليوتيوب، لتتفرد الشركة الجديدة بها.
وكانت "روتانا" قد وجّهت دعوة إلى الصحافيين لحضور مؤتمر عقد الشراكة مع Deezer الأسبوع المقبل في بيروت، إلا أنّ المدعوين لم يلتفتوا إلى أهميّة المؤتمر، إلا بعد المفاجأة التي فجّرتها إليسا بعد منتصف ليل أمس الأربعاء، مهدّدة بفسخ عقدها مع "روتانا" التي تعتبر نجمتها المدلّلة منذ سنوات.

فقد تبادلت الفنانة مع متابعيها بعد منتصف الليل سلسلة تغريدات فتحت الباب على أزمة قد تطال كل نجوم الشركة، إذ أكّدت في إجابة على سؤال وردها من إحدى المتابعات حول حقيقة نيّة الشركة حذف فيديوهات إليسا من اليوتيوب فقالت "نعم، هل بإمكانك أن تتخيّلي ذلك؟".

وأكّدت إليسا في ردّ على أحد المتابعين أنّها لن تقبل بحذف أغانيها، كما أكّدت إنّ ملايين المشاهدات التي حقّقتها كليباتها بكل بساطة ستختفي.

وفجّرت إليسا مفاجأة بالتأكيد أنّها ستترك "روتانا" في حال حذفت أغانيها من اليوتيوب ومن تطبيق أنغامي، دون أن تترك أي باب للمفاوضات.

ومع الصباح الباكر، كتبت إليسا سلسلة تغريدات حزينة، أعربت فيها عن إحباطها لأنّ جهد سنوات طويلة ضاع هباءً.

وكتبت إليسا عبر حسابها الخاص على "تويتر"

"نعم صحيح ... المحتوى الخاص بي تم حجبه من قبل شركة "روتانا" بسبب الاتفاقية الجديدة التي وقعتها الشركة مع ديزر . انا يائسة لأنّ جهودي ذهبت أدراج الرياح بعد كل هذه السنين ".

وتابعت "لست مسرورةً ممّا يحصل على الإطلاق. ويحزنني أنّني لا أستطيع أن أفعل شيئاً بهذا الصدد في الوقت الحالي، وأنا أعمل على إيجاد حلٍ مع روتانا بعد الذي أقدمت على فعله".

إليسا التي كانت قد أعلنت أنّها ستترك الشركة في حال حذفت أغانيها، أظهرت موقفاً أكثر ليناً وختمت قائلة "دعونا نأمل في أن تنتهي الأمور على نحوٍ أفضل. وسأبقيكم على اطلاع بأي تطورات في هذا الخصوص. أحبكم جميعاً".

وفي اتصال معه، رفض أمين أبي ياغي مدير أعمال إليسا التعليق على ما حصل، وأكّد أنّ الأغاني لم تحذف بعد، تاركاً المجال للمفاوضات مع "روتانا" وما ستسفر عنه، قبل الإدلاء بأي تصريحٍ رسمي.

أما طوني سمعان، المدير التنفيذي للشؤون الفنية في شركة "روتانا" الذي اتصلنا به خلال صعوده إلى الطائرة في رحلة العودة من باريس إلى بيروت، فأكّد أنّ ما يثار هو زوبعة في فنجان، طالباً الانتظار حتى وصول طائرته إلى بيروت ليوضح حقيقة ما جرى.

على اليوتيوب الخاص بـ"روتانا"، حذفت بعض أغاني إليسا وأبقي على البعض الآخر، ولم تعرف معايير الحذف وأسبابها، بانتظار التصريح الرسمي من إليسا، التي رفعت الصوت عالياً، وقامت بإعادة تغريدات شديدة اللهجة، كتبها متابعوها على "تويتر"، للاعتراض على خطوة "روتانا" التي اعتبرتها الفنانة ضياعاً لجهودٍ عمرها سنوات.

فهل ستنكسر الجرّة بين الفنانة وشركة الإنتاج، أم أنّ هذه الأخيرة ستعمد إلى إرضائها؟ الإجابة لدى طوني سمعان.