اخبار أبين

الأحد - 23 فبراير 2020 - الساعة 11:11 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/أبين/خاص


تواصلا للزيارات التي يجريها محافظ محافظة أبين اللواء الركن أبوبكر حسين والتكفل بنفقات توفير 2000 لتر ديزل لمحطة الابحاث الزراعية بالكود وتفقد الأعمال التي تمت بها من تجارب بحثية وصيانة أصول وراثية ومزرعة إنتاج وخدمة الأرض وحراثتها بالإضافة إلى وضع الكهرباء في المحطة وتفقد الكوادر البحثية

قام الأمين العام للمجلس المحلي بمحافظة أبين الأخ مهدي الحامد بزيارة إلى المحطة للاطلاع على تجربة البيوت المحمية للمحاصيل الزراعية التي أجراها باحثون متخصصون في المحطة ..

وقدم مدير عام محطة الابحاث الزراعية الدكتور الخاشعة شرحا مفصلا عن البيوت المحمية لإنتاج المحاصيل الزراعية حيث أكد أنها تسهم في إنتاج وفير من خلال استغلال مساحة صغيرة جداً وتعمل على توفير المياه، وتحافظ على المزروعات من الأمراض والحشرات، لافتاً أن هذه التجربة تعد أول تجربة تنفذ في المحطة ..

موضحاً أن البيوت المحمية تعمل على توفير ظروف نمو مواتية ولحماية المحاصيل من تقلبات الطقس و الآفات، وتساعد المزارع على استغلال وحدة المساحة والإنتاج العضوي بدون مبيدات أو أسمدة وبتكاليف أقل واستهلاك الشئ اليسير من المياه ما يسهم في الحفاظ على المياه الجوفية وازدياد المحاصيل في الأسواق ..

كما تم الاطلاع على منتوج أصناف زراعية تم صرفها من المنظمات للمزارعين في مودية على أنها من صنف السنيسلة ومن خلال إجراء عملية زراعتها في محطة الابحاث تم الاثبات أنها ليست كذلك ..

ولفت الحامد إلى ضرورة إعداد خطط وتصورات لتشجيع المزارعين على تجربة البيوت المحمية وتدريبهم على كيفية ادارة الزراعة المحمية لما لها من أهمية في تطوير القطاع الزراعي ووفرة الإنتاج المحلي بأقل الإمكانيات .

وأثنى الحامد على الجهود التي تبذلها إدارة المحطة وكوادرها الباحثون لاستعادة المحطة دورها الريادي الهام مؤكداً حرص السلطة المحلية بالمحافظة ممثلة بالمحافظ اللواء الركن أبوبكر حسين على استمرار تقديم أوجه الدعم اللازم لانهاض هذه المحطة التي تعد أول مركز في الشرق الأوسط لإجراء البحوث الزراعية ..

رافقه مدير مكتب المحافظ الدكتور فيصل الدابية..



محمد ناصر مبارك