الشباب والرياضة

الإثنين - 25 مارس 2019 - الساعة 01:33 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية / متابعات

أنقذ لاعب كرة قدم من جورجيا حياة لاعب سويسري، ابتلع لسانه بعد أن فقد وعيه في المباراة التي جمعت الفريقين في تصفيات كأس أمم أوروبا 2020.

وأصيب لاعب كرة القدم السويسري، فابيان شاير، بضربة في الرأس وفقد وعيه وكاد يفقد حياته بعد أن ابتلع لسانه ولم يتمكن من التنفس بعد الاصطدام بأحد لاعبي منتخب جورجيا.

وتدخل اللاعب الجورجي، جانو أنانيدزه، سريعا لإنقاذ حياة منافسه السويسري، بعد أن لاحظ أنه فقد الوعي ولا يمكنه التنفس، ونجح في أن يساعده على التنفس مرة أخرى.

واصطدم رأس شاير، لاعب نيوكاسل الإنجليزي، برأس اللاعب الجورجي جمال تابيدزي، في الدقيقة 24 من عمر المباراة، التي أقيمت في العاصمة الجورجية تبليسي، ليسقط على الأرض مغشيا عليه، وعلق لسانه في حلقه.

مصدر الصورةREUTERSImage captionلاعب جورجيا أدخل يده في فم شاير وحرر لسانه حتى بستطيع التنفس

وسريعا هرع أنانيدزه لمساعدته، فأدخل يده في فم شاير لتحرير لسانه وتمكن من التنفس بشكل طبيعي.

وتعافى اللاعب السويسري بسرعة بعد أن تلقى المزيد من العلاج والمساعدة الطبية من الفريق الطبي للمنتخب، واستكمل المباراة وساعد في إحراز الهدف الثاني لفريقه.

مصدر الصورةEPAImage captionلاعب جورجيا أصيب أيضا ونزف رأسه بعد الاصطدام

وفازت سويسرا بهدفين مقابل لا شيء في نهاية المباراة.

وقال شاير للصحيفة بعد مشاهدته فيديو الإصابة: "يبدو مروعا. لا يمكنني تذكر أي شيء...كنت فاقدا للوعي لبضع ثوان. مازلت أشعر بطنين في رأسي. وأصبت بألم في الرقبة وكدمة على جبهتي. لكن الأمر كان يستحق ذلك".

كما أصيب أيضا لاعب جورجيا تابيدزي، وكان ملقى على الأرض بعد الاصطدام، وغطت الدماء رأسه وقميصه، وتدخل الأطباء لوقف النزيف وربطوا الرأس بالكامل بضمادة، لكنه استطاع العودة للمشاركة في المباراة مرة أخرى.