آراء واتجاهات

الخميس - 14 مارس 2019 - الساعة 09:43 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية /كتب_نايف سعيد العلوي


كتب جوناثان روز من جامعة هارفارد عن تاريخ الحرب الاهلية الاميركيةعام 1860م فقال( رغم ان انتصار الشمال على الجنوب في الحرب الاهلية الامريكية كفل وحدة الولايات المتحدة الامريكية كبلاد غير مجزأة فقد حصل الكثير من الدمار في سياق الصراع كما ان الهدف الثانوي للحرب هو الغاء الظلم الموجود في الجنوب الامريكي لم يتحقق على وجه كامل ) انتهى .
دعونا نسقط هذا الكلام على الحرب الاهلية اليمنية عام 1994م.
سيجعلنا نقول ان انتصار قوات صالح في صيف 1994م حال دون حدوث الانفصال جغرافياً اما عاطفياً فقد حصل شرخ كبير في وجدان الشعب في جنوب اليمن لما ترتب على تلك الحرب وما شابها من ظلم مس قلوب الشعب في جنوب اليمن من نهب الاراضي والممتلكات والاقصاء الوظيفي والعنصرية المناطقية وغيرها .
لذلك انتصار الشمال الامريكي وحد الولايات المتحدة الامريكية بسبب ان العنصر الاقصائي لم يكن قوياً في قلوب المنتصرين .
اما انتصار الشمال العفاشي ولد حقداً مناطقياً لكل شئ آتٍ من صنعاء و شمال الشمال ونتيجةً لذلك تولدت الاحتجاجات والنزعة الانفصالية بعد ان كان اهل هذه المناطق ينادون بالوحدة في جميع الطوابير المدرسية منذ عام 1967م……………… نايف سعيد العلوي الردفاني