ثقافة وفن

الخميس - 14 مارس 2019 - الساعة 07:48 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/متابعات


أكدت النجمة المصرية يسرا عدم علمها بالسبب الحقيقي وراء توقّف تصوير مسلسلها الجديد "بيت العيلة"، مشيرة إلى أنّ منتج العمل جمال العدل، لا يعرف هو الآخر السبب، ونفت تمامًا أن تكون لإدارة الرقابة على المصنفات الفنية في مصر، صلة بتوقف العديد من المسلسلات بحسب شائعات تم تداولها مؤخرًا، مؤكدة أنها تفرض بنفسها رقابة على أعمالها الفنية، ولم تدخل في أيّ صدام مع المصنفات الفنية.
يسرا سبق وأعلنت في احتفال النجوم بيوم ميلادها، عن احتمال استئناف تصوير مسلسلها الجديد "بيت العيلة" تمهيدًا لعرضه في ماراثون دراما رمضان 2019، ولكنها عادت وأكدت في تصريحات لبرنامج The Insider Arabia، أنّ المسلسل تم تأجيله لسبب غير معروف، ووصفت غيابها عن ماراثون دراما رمضان القادم بقولها: سنة إجازه ده شيء لطيف.
وردًّا على سؤال حول دور إدارة الرقابة على المصنفات الفنية في توقّف تصوير أغلب الأعمال الفنية بموسم رمضان 2019، أكدت يسرا عدم وجود أية أزمة مع الرقابة المصرية، وتابعت قائلة: أنا والشركة المنتجة اعتدنا فرض الرقابة بأنفسنا على أعمالنا الفنية، ولم يحدث أن وقع إيّ خلاف بيننا وبين إدارة المصنفات الفنية، وأضافت: أعتقد إنّ في حاجة ثانية إحنا مش فاهمينها، ولا حتى الأستاذ جمال العدل فاهمها.
يُذكر أنّ الشركات المنتجة لدراما رمضان 2019، أعلنت فجأة توقّف تصوير مسلسل "بيت العيلة" للنجمة يسرا بعد ساعات من بدء تصويره، و"النصابين" لنيللي كريم وآسر ياسين، بعد 48 ساعة فقط من بدء تصويره، و"القائمة 36" للفنان عمرو يوسف، علمًا أنّ عمرو بدأ التصوير بالفعل وكان يصارع الوقت لتحقيق أعلى معدلات تصوير للّحاق بالشهر الكريم، كما تأكد انسحاب النجوم أكرم حسني، ويوسف الشريف، وزينة، وهند صبري، من المنافسة، من دون الكشف عن أسباب، وهو ما انفرد به "سيدتي. نت" مطلع مارس الجاري