الشباب والرياضة

الخميس - 24 يناير 2019 - الساعة 12:21 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية / متابعات

لا توجد مباراة أكثر جاذبية في كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم من مواجهة آرسنال ومانشستر يونايتد، أنجح ناديين في تاريخ المسابقة، وسيتجدد الموعد بينهما في الدور الرابع في إستاد الإمارات، غداً الجمعة.
ويضم سجل مواجهات الغريمين في كأس الاتحاد لحظات خالدة مثل احتفال رايان جيجز بخلع قميصه بعد هدفه التاريخي في شباك آرسنال في الدور نصف النهائي عام 1999.
وأقيمت هذه المواجهة في خضم هيمنة الناديين على الكرة الإنجليزية، ووسط تنافس المدربين أليكس فيرغسون وأرسين فينغر على فرض النفوذ.
وبعد مرور 20 عاماً تغير الحال مع تراجع قوة الناديين في الدوري الممتاز، كما تعاني كأس الاتحاد الانجليزي لاستعادة بريقها.
كما اختفت الحدة التي كانت تصاحب مواجهات الفريقين سابقاً لكن في لقاء الجمعة في شمال لندن ستبرز رغبة يونايتد، بطل الكأس 12 مرة والذي جدد شبابه مع المدرب أولي جونار سولشار، في تحقيق الانتصار الثامن على التوالي منذ تولى المهاجم السابق قيادة الفريق مؤقتاً الشهر الماضي.
وأحيى المدرب النرويجي آمال يونايتد في العودة للمربع الذهبي بالدوري الممتاز، إذ يحتل المركز السادس حالياً بالتساوي مع آرسنال في رصيد النقاط، وبفارق ثلاث نقاط فقط عن تشيلسي صاحب المركز الرابع، وحامل لقب الكأس.
ويبقى آرسنال الفريق الأكثر تتويجاً برصيد 13 لقباً في الكأس، وبعد عثرات مع المدرب الجديد أوناي إيمري الشهر الماضي عاد ليحقق فوزاً مقنعاً على تشيلسي في الدوري مطلع الأسبوع.
وكان آخر تتويج لآرسنال في 2017، عندما سجل أليكسيس سانشيز في مرمى تشيلسي في ويمبلي، لكن المهاجم التشيلي سيكون في صفوف يونايتد، بعد أن ترك لندن مطلع العام الماضي ضمن صفقة تبادلية مع هنري مخيتاريان.