حديث الصحافة

الأربعاء - 23 يناير 2019 - الساعة 04:20 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/متابعات


نشرت صحيفة "إندبندنت" تقريرا، أعدته سارة هارفارد من نيويورك، تحت عنوان "لاجئ سوري يوزع وجبات فلافل مجانية للعمال الحكوميين المجازين"؛ وذلك بسبب حالة الإغلاق الحكومي التي تعيشها أمريكا.

ويشير التقرير، ، إلى أن لاجئا سوريا عبر عن دعمه وحبه للولايات المتحدة من خلال تقديم وجبات مجانية لأي شخص عانى من الإغلاق الحكومي، في محل بيع الفلافل في ولاية تينيسي.

وتلفت هارفارد إلى أن ياسين تيرو، الذي هاجر للولايات المتحدة عام 2011، عبر عن رغبته في دعم المجتمع في الأوقات الصعبة؛ بسبب الإغلاق الحكومي الجزئي.

وتنقل الصحيفة عن تيرو، قوله لشبكة "إي بي سي" وبرنامج "صباح الخير أمريكا": "من المهم لي أن أقدم وجبات؛ لأن هؤلاء هم إخواني وأخواتي، وقاموا بعملهم، ولا يحصلون على رواتبهم"، وأضاف تيرو، الذي يملك مطعم "فلافل ياسي" في بلدة نوكسفيل: "بالنسبة لشخص مثلي يعيش الحلم الأمريكي على الأرض الأمريكية فإني أعتقد أن أي شخص يقوم بعمله يجب أن يحقق هدفه ويصل إلى مستوى جيد من الحياة".

ويفيد التقرير بأن مطعم ياسين أعلن على "فيسبوك" الأسبوع الماضي، قائلا: "نعبر عن سرورنا لخدمتهم؛ لأنهم يخدموننا، ولن نتركهم وحيدين في هذه الأيام".



وتنوه الكاتبة إلى أنه بحسب إعلان "فيسبوك"، فإن العمال المجازين وأبناءهم يحصلون على وجبة مجانية في المطعم، مشيرة إلى أنه يجب على العمال الفيدراليين إظهار بطاقات عملهم حتى يحصلوا على هذه الوجبة.



وتذكر الصحيفة أن مطعم ياسين حظي بتعليقات جيدة من رواده في المنطقة منذ افتتاحه في عام 2014، فيما اعتبرته "ريدر دايجست" في تشرين الأول/ أكتوبر 2018، بأنه "ألطف مكان في أمريكا".

وتختم "إندبندنت" تقريرها بالإشارة إلى أن الإغلاق الفيدرالي، الذي مضى عليه شهر، يعد الأطول في التاريخ الأمريكي، لافتة إلى أنه بدأ في 22 كانون الأول/ ديسمبر، بعدما فشل الكونغرس في تخصيص 5.6 مليار دولار ميزانية لبناء جدار على حدود المكسيك.