اخبار أبين

الأحد - 23 فبراير 2020 - الساعة 10:27 م بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/زنجبار/خاص


قام مدير عام مديرية زنجبار المهندس سالم عكف عوض مبارك صباح اليوم الأحد بزيارة لمكتب الصحة العامة ومستشفى زنجبار وعقد اجتماع بمدير مكتب الصحة العامة والسكان الاخ عبدالقادر باجميل ومديرة المستشفى الدكتورة سيله عوض خميس وعدد من رؤساء الأقسام والطبيبات في مستشفى زنجبار كرس لمناقشة جملة من القضايا المتعلقة بعمل مستشفى زنجبار وحقوق العاملين ووضع الحلول المناسبة للاشكاليات القائمة في المستشفى .

واستمع مدير عام زنجبار من مديرة المستشفى إلى شرح عن سير العمل في المستشفى حيث أوضحت أن العمل متوقف في بعض الأقسام وهناك من العاملين في المستشفى من يرفض القيام بعمله ولا يستقبل المرضى الذين يرتادون المستشفى بحجة الإضراب عن العمل كما أكدت مديرة المستشفى أنها تسعى إلى إيجاد حلول مناسبة ترضي جميع الأطراف لكي يستمر المستشفى في العمل ولا يتوقف عن تقديم الخدمات الصحية للمرضى من ابناء مديرية زنجبار مع تمسكها بضرورة أن تسير قضية الاعتداء عليها بالطرق القانونية ومحاسبة المعتدين وفقاً والقانون وتقدمت بالشكر لمحافظ أبين اللواء الركن ابوبكر حسين سالم ومدير عام مديرة زنجبار على متابعتهم الحثيثة لقضايا مستشفى زنجبار وسعيهم لإيجاد الحلول المناسبة .

وأشار مدير عام مديرية زنجبار أنه تم تكليفه من قبل اللواء الركن ابوبكر حسين سالم محافظ محافظة أبين بمتابعة قضية الاعتداء على مديرة المستشفى وإحالة القضية إلى النيابة للنظر فيها وأكد على أن يتم إطلاق مرتبات الموظفين الموقوفة ووضع الحلول المناسبة وتحديد آلية جديدة لتوزيع الدعم المقدم من المنظمات للمستشفى اعتباراً من الشهر القادم حتى يستفيد جميع العاملين في المستشفى من هذا الدعم وإدراج المتطوعين حتى يعم الخير على الجميع وشدد على أن يتم اختيار الكوادر الصحية المستحقة التي ستقدم خدمات صحية للمرضى ومرتادي المستشفى وليس الأشخاص الذين لا يستفاد منهم والغير مداومين على حساب من يبذلون جهوداً كبيرة في سبيل خدمة المرضى من ابناء زنجبار .

واضاف عكف من المعيب أن يقوم بعض العاملين بالتوقف عن العمل وتقديم الخدمات الصحية والإنسانية للمرضى من ابناء زنجبار الذين يتوافدون على المستشفى لعدم قدرتهم للذهاب إلى المستشفيات الخاصة لذلك لابد من استمرار العمل واي حقوق يتم المطالبة بها بالطرق القانونية ولفت إلى أن محافظ المحافظة تم تكليف الجهاز المركزي بالنزول ورفع تقرير متكامل عن كافة المزاعم بالفساد في مكتب الصحة ومستشفى زنجبار وبعدها سيتم اتخاذ الإجراءات وفقاً وتقرير الجهاز المركزي لذلك يجب على الجميع استشعار المسؤلية الإنسانية الملقاة على عاتقهم والاستمرار في العمل وخدمة إخوانهم من ابناء مديرية زنجبار .

ومن جانبه أكد مدير مكتب الصحة العامة بزنجبار على حرص قيادة مكتب الصحة العامة بالمديرية على أن يتحصل جميع العاملين في المنشآت الصحية بالمديرية على حقوقهم وان يشمل الدعم المقدم من قبل المنظمات جميع العاملين والمتطوعين الذين يبذلون قصارى جهودهم من أجل خدمة المرضى وثمن دور محافظ المحافظة ومدير عام مديرية زنجبار ووقوفهم إلى جانب مكتب الصحة ومستشفى زنجبار ومتابعتهم المتواصلة لكافة القضايا المتعلقة بالخدمات الصحية بمديرية زنجبار واضاف يجب على الجميع التعاون وتغليب المصلحة العامة من أجل الارتقاء بالخدمات الصحية في مديرية زنجبار والعمل على تطوير كافة المنشآت الصحية ومنها مستشفى زنجبار لكي يقوم بدروة في خدمة مواطني المديرية على أكمل وجة .

وتم الاتفاق على عدة معالجات سيتم تنفيذها خلال الشهر القادم منها تحديد آلية جديدة لتوزيع الدعم المقدم من المنظمات الدولية على العاملين وإدراج المتطوعين والكوادر الصحية القادرة على العمل والتواجد في خدمة المرضى وإطلاق الرواتب الموقوفة وغيرها من المعالجات والحلول لكافة الاشكاليات القائمة .

حضر الاجتماع محمد صالح عبدالرحمن مدير مكتب الاعلام مديرية زنجبار والدكتورة فاطمة يحيى نائبة مدير مستشفى زنجبار وعدد من رؤساء الأقسام والطبيبات في مستشفى زنجبار .



من محمد صالح عبدالرحمن