اخبار أبين

الثلاثاء - 14 يناير 2020 - الساعة 03:03 ص بتوقيت اليمن ،،،

الوطن العدنية/زنجبار/خاص


نفذت قيادة السلطة المحلية مديرية زنجبار حملة لإزالة البروزات والمظلات المخالفة أمام المحلات التجارية في أسواق مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين بالتعاون مع الأجهزة الأمنية لمديرية زنجبار وصندوق النظافة بالمحافظة وبدعم ومتابعة محافظ محافظة أبين .

وخلال الحملة التي تمت بحضور مدير عام مديرية زنجبار المهندس سالم عكف عوض مبارك ومدير عام صندوق النظافة بالمحافظة الأستاذ أسامه الموقري ومدير مكتب الأشغال العامة زنجبار نبيل الباهزي ونائب مدير شرطة زنجبار المقدم الهارش احمد علي تم إزالة البروزات والمظلات المستحدثة أمام المحلات التجارية والتي اشغلت الرصيف الجانبي للشارع العام واغلقته أمام المارة وشوهت المنظر الجمالي للشارع العام في مدينة زنجبار .

وفي تصريح لمدير عام مديرية زنجبار أوضح فيه أنه وبعد أن تم انذار أصحاب المحال التجارية بضرورة إزالة هذه المظلات والبروزات الخارجة أمام محلاتهم أكثر من مرة واعلانهم بعزمنا تنفيذ حملة لإزالة هذه المخالفات التي اضرت بالمواطن وأغلقت الرصيف المخصص للمارة وبعد أن نفذ صبر السلطة المحلية من عدم اكتراث ملاك المحال التجارية لهذه الانذارات وعدم الالتزام بتنفيذ أوامر السلطة المحلية بالازالة فإننا ننفذ اليوم بتوجيهات من اللواء الركن ابوبكر حسين سالم محافظ محافظة أبين هذه الحملة التي تسعى من خلالها السلطة المحلية إلى وقف اعتداء ملاك المحلات التجارية على الرصيف الخاص بالمارة من النساء والأطفال وكبار السن من ابناء زنجبار وتنظيم الشارع العام وإظهار المظهر الجمالي للمدينة بما يليق بها كعاصمة للمحافظة واضاف عكف لن نتهاون في مسألة شغل رصيف المارة والاعتداء علية من قبل ملاك المحال التجارية فعلى جميع هؤلاء الملاك أن يعوا بأن الرصيف ليس ملك من أملاكهم بل هو ملك للدولة وقد خصصته للمارة من أجل تجنيبهم اي مخاطر قد يتعرضون لها لاسمح الله بمرورهم في هذا الرصيف وعدم النزول إلى الاسفلت الذي يزدحم بالمركبات والدراجات النارية .

حيث صاحبة الحملة قوة أمنية كبيرة من أفراد شرطة زنجبار كحماية لقيادة السلطة التي تقوم بتنفيذ عملية الإزالة وبعد البدء في تنفيذ الحملة بازالة بعض المظلات والبروزات من أمام بعض المحلات التجارية طلب باقي أصحاب المحال التجارية مهلة لهذا اليوم مع التزامهم بازالة هذه اللوحات والبروزات بأنفسهم حفاظاً على اللوحات الإعلانية وعدم حصول أي ضرر على المحلات التجارية بسبب الكهرباء او اي نوع من أنواع الأضرار ووافقت السلطة المحلية عند تدخل بعض الشخصيات الاجتماعية والتزامهم بمتابعة الإزالة مع شرطة ومكتب اشغال زنجبار خلال فترة المهلة .

رافقهم في ذلك مدراء مكاتب الإعلام وصندوق النظافة في زنجبار محمد صالح عبدالرحمن ورياض عكف عوض ومدير البحث الجنائي زنجبار انور صمع ومدير إدارة الموارد المالية زنجبار عوض ناصر ماطر .



من محمد صالح عبدالرحمن