مقالات وكتابات


الجمعة - 28 فبراير 2020 - الساعة 01:17 ص

كُتب بواسطة : منصور العلهي - ارشيف الكاتب



يضحي الابطال بارواحهم ودمائهم لتحيا الامة وترتقي الاوطان..

ولتواصل الاجيال مشوار البناء والتعمير على تراب هذا الوطن الغالي..

وهاهم شباب المستقبل يترجمون الاقوال بالافعال ويوفون بالعهود والسير على الطريق الذي رسمه الشهداء..
حيث تجتمع غداً الجمعة28 فبراير2020 في منطقة دثينة الفرق الرياضية الشعبية بالمنطقة الوسطى إيذاناً بافتتاح منافسات بطولة ((شهداء دثينة)) لكرة القدم النسخة الثانية..
التي ينظمها ملتقى دثينة الرياضي برعاية كريمة من معالي وزير الشباب والرياضة وبالتنسيق مع مكتب الشباب والرياضة م/ ابين..

يشارك في هذه المنافسات الكروية (32) فريقاً يمثلون مديريات لودر والوضيع ومودية..

المباراة الافتتاحية ستقام بين فريقي اتحاد القرى وإم تي إن...
على ملعب الشهيد محمدعبدالله النخعي بقرية صبر النخعي..

وهذه دعوة مفتوحة نوجهها ونبعثها ممزوجة برائحة الدماء الزكية التي روت تربة هذه الارض الطيبة لحضور هذه المنافسات الكروية لدوري شهداء دثينة..
فحضورنا هو وفاءً للشهداء وتجديداً للعهد والوعد باننا جميعاً لن نحيد عن الخط الذي رسمه شهدائنا الابرار وسنستمر على نهجهم وخطاهم..
وتأكيداً على وفاء الجماهير الرياضية للشهداء الذي ننعم اليوم بالامن والأمان بفضل تضحياتهم لابد ان يكون الحضور لبطولة شهداء دثينة حضوراً مميزاً بتميز شهداء دثينة..
وحضورا يليق بمقامهم رحمهم الله جميعاً..

ولايسعنا في هذا المقام إلا ان نرفع اكف الضراعة للمولى ان يتقبل شهدائنا ونحن نقيم بطولتهم الكروية...
كما نتوجه بجزيل العرفان والشكر لمعالي وزير الشباب والرياضة الاستاذ نائف البكري لرعايته ودعمه لهذه المنافسة الكروية..
والشكر موصول لملتقى شباب دثينة الذي اشرف على هذا العرس الرياضي البهيج.
رحم الله الشهداء.