مقالات وكتابات


الجمعة - 13 يوليه 2018 - الساعة 10:08 م

كُتب بواسطة : صالح سالم (أبو الشباب) - ارشيف الكاتب



لن تنتهي الا برحيل الطرفين من ارض الجنوب ومن يريد تحقيق هدف الثورة التحرريه الجنوبية فلابد من طرد ورحيل كلي لمنظومة الاحتلال اليمني الاماراتي واعلان الاستقلال الثاني لدولة الجنوب وبهويتها العربية غير ذلك يقول المثل (لمن تصيح يافصيح) مالم على الانتقالي تسليمنا القوة الذي معه من احزمه امنية ونخب ونحن من سياتي بدولة الجنوب كاملة السيادة..

اما اعمالكم لاتبين بشي مما تدعون فقط تخادعون ممن فوضكم وخدع بتفويضه لكم اما الشرعية فهي جاءت هاربه وانتم من اعادها الى الحياه واصبحت اليوم تمارس سياسة الاحتلال اليمني العفاشي الاخواني على ارض الجنوب فمن يدعي غير ذلك فهو شريك مما تنوي له تلك الشرعية للبقاء وتوسيع نفوذها في الجنوب وهناك من ساعدها ممن جاؤ لانقاذ الشرعية واصبح اليوم صراع مابين شرعية الاحتلال اليمني وقوات واتباع الامارات على السيطره والنفوذ دون الاعتراف بدولة الجنوب فكلاهم يريد تنفيذ مخرجات الحوار اليمني والقرارات الدولية وبقاء الجنوب تحت السيطره والنفوذ لاتباع الشرعية وامارت الكذب والنفاق..

فهل يفهم تلك الاتباع مما تنوي له تلك القوى الذي تريد سيطرتها ونفوذها على ارض الجنوب واعادتها الى باب اليمن بادوات جنوبية فمن يفهم ذلك يعود الى اعادة المجرم طارق عفاش فهو يعتبر اعادة سياقة الاحتلال اليمني من جديد فليفهم الجميع من ابناء الجنوب بكل قواهم ومكوناتهم الثورية التحرريه ان الحق لن ياتي الا بتوحيد كل القوى الجنوبية وهناك سيسترد كل ما اخذ بالقوة لايسترد الا بالقوة فالحرية لاتوهب انما تنتزع..

صالح سالم(ابوالشباب)